Sunday, March 15, 2015

كيف تكون القراءة ذكية ؟؟




"الكتاب هو الجليس الذي لا يطريك والصديق الذي لا يغريك يطيل امتاعك ويشحذ طباعك"

الجاحظ


القراءة شئ مهم جدا في حياة كل واحد فينا وفي عشرات لاكتب اللي بتنزل عن القراءة الذكية زي مثلا "كيف تقرأ كتابا" لمورتمر ادلر  ولكن من افضلهم كتاب "القراءة الذكية" للكاتب ساجد العبدلي .

الكتاب بيبدا بمعلومة هامة جدا توريك اهمية القراءة وازاي الحكومات بتبتص للموضوع ده علي انه من الاساسيات وليس من الرفاهيات..:

"احدي الدراسات الحديثة في 2003 اشارت الي ان 50 في المائة من الجمهور الفرنسي بدأ يعزف عن شراء الكتب وتحول الي الانترنت كمصدر للمعلومات .
ولذلك اعلن وزير الثقافة الفرنسي حالة الطارئ القصوي لانه وجد منسوب القراءة في انخفاض فنزل هو ومعه كبار الكتاب في الشوار والحدائق والمراكز الثقافية والمكتبات يقرؤون ويتحدثون مع الناس من حولهم عن القراءة والكتب في مهرجان اسموه "مهرجان جنون المطالعة" .

دي معلومة في الكتاب بتظهر لينا ازاي الدول في العالم ممكن تشعر بالخطورة لو الشعب بطل يقرا او ان القراءة قلت واستبدلوها بالانترنت فقط ومعلوماته الغير كاملة.

كمان ذكر اكاتب معلومة مهمة عن لانشر وطباعة الكتب في عالمنا العربي ومقارنته بالغرب وقال :

"يذكر تقرير لمنظمة اليونيسكو نشر في العام 1996 انه يصدر في مصر ما يقارب من 1650 كتابا سنويا بينما يصدر في بريطانيا ما يناهز 48000 كتاب في ذات الفترة وفي روسيا ما يوازي 82000 وفي الولايات المتحدة ما يوازي 85000 لكن الكارثة الاكبر ان ما تطبعه دور النشر العربية مجتمعة لا يوازي نصف ما تطبعه المطابع الاسرائيلية في ذات الوقت "

وكمان اهتم الكاتب في البداية انه يظهر لكل قارئ ان القراءة مش مجرد هواية او تقضية وقت فراغ ولكنها شئ اساسي في حياة كل واحد فينا وقال الكتاب :

"القراءة اكثر من شئ ضروري لاني اراها مظهرا من مظاهر الحياة الجوهريةوالانسان الذي حرمه الله نعمة معرفة القراءة قد حرم شيئا عظيما واوصد في وجهه باب كبيرمن ابواب الحياة هو باب العلم والمعرفة وسيبقي في ظلام دامس ما لم يفتح الله له بابا اخر"

مقولات عن القراءة من بعض الفلاسفة والعلماء :

1- عباس محمود العقاد :  "لست اهوي القراة لأكتب ولا لازدادعملا في تقدير الحساب انما اهوي القراءة لان لي في هذه الدنيا حياة واحدة وحياة واحدة لا تكفيني ولا تحرك كل ما في ضميري من بواعث الحركة..القراءة وحدها هي التي تعطي الانسان الواحد اكثر من حياة واحدة لانها تزيد هذه الحياة عمقا "

2-عالم الطبيعيات جلبرت وايت : "ليس هناك كتب او اكوام من الاوراق الميتة علي الأرفف بل هي عقول حية يخرج من كل منها صوت ..عندما تتناول احد هذه الكتب وتفتحه يمكنك استدعاء مجموعة من اصوات البشر البعيدة في الزمان والفضاء السحيق "

3- الشاعر الامريكي عزرا باوند : " يجب ان نقرأ لنزيد من قوتنا ..الانسان الذي يقرأ هو انسان مفعم بالحياة والكتاب ما هو الا وعاء من نور يقبع بين يدي من يقرأ "


وتحدث الكتاب ايضا عن الاسلام والقراءة وسر كلمة "إقرأ" في القرأن الكريم وقال :

" يقول المفكر الاسلامي جودت سعيد : "كون "اقرأ" اول كلمة في اخر رسالة اشارة الي عهد جديد في النبوة وفي اسلوب جديد في التلقي عن الله انها ايات الله في الافاق وفي الانفس التي ستظهر للناس الحق وهذه الايات انما تحفظ دلالاتها بالعلم والقراءة ..فبالقراءة يحصل الانسان علم الاولين جميعا وبالقراءة يرقي الانسان الدرجات العلا"

ثم يناقش الكتاب موضوع كيف تنمي ملكة القراءة عندك ويقول :

"لكي يتمكن اي شخص من ان يجعل القراءة جزءا من جدول حياته اليومي عليه ان ينمي هذه الملكة حتي تصبح عنده شيئا اعتياديا ونظاما دائما في حياته كالأكل والشرب"
تقول احدي الاحصائيات ان ثمانين بالمائة ممن لا يقرؤون كتابا في الشهر يتذرعون بانه ليس لديهم وقت لذلك وهذا امر غريب لأنه مثلما يجد المرء وقتا للطعام والشراب ومثلما يجد الوقت للتسوق والتلفاز يمكنه لو اراد ان يجد وقتا للقراءة ايضا.

يروي ان العالم الشهير نيوتن كان لا ينام لساعات ممتدة متواصلة وانما كان ينام بشكل متقطع ينام لساعتين ثم يستيفظ ليقرأ ويعمل ثم ينام ساعتين متي نال منه التعب ثم يستيقظ ليقرأ ويعمل وهكذا يقضي يومه"

ويقول كونفوشيوس " مهما بلغت درجة انشغالك فلابد ان تجد وقتا للقراءة وان لم تفعل فقد اسلمت نفسك للجهل بمحض ارادتك"

يتحدث الكتاب بعد ذلك في فصوله عن "خماسية فن القراءة" وهي  "ماذا أقرأ ولماذا اقرأ و أين أقرأ و متي و كيف نقرأ "

ثم يناقش اساليب القراءة ويقول ان من اشهر تلك الاساليب هي قراءة الاستطلاع والقراءة العابرة والقراءة الدراسية والقراءة السريعة وكل اسلوب منهم يناقشه الكتاب بالتفصيل ويحدد متي يستخدم وكيف يستخدم.

فمثلا قراءة الاستطلاع تستخدم حينما يريد القارئ ان يحصل علي الصورة العامة لكتاب.

بينما القراءة العابرة تستخدم عندما يريد القارئ ان يبحث عن معلومة بعينها او اجابة محددة لسؤال ما كمثل القاموس او المعجم او الموسوعة.

والقراءة الدراسية التحليلية تستخدم عندما يريد القارئ ان يقرأ لاجل ان يستوعب كل مكنون الكتاب والنفاذ الي معرفة ابعاده ومعانيه  مثل الدارسون استعدادا للاختبار .

ثم يناقش الكتاب قضية "القراءة السريعة ولماذا نحتاج ان نقرأ بسرعة ويقول اننا نحتاج لتلك السرعة بسبب :

1- يصدر خمسون الف كتاب في الولايات المتحدة سنويا.

2- تصدر اكثر من عشرة الاف مجلة في امريكا.

3- يكتب في كل دقيقة 300 مقالة علمية.

4- تصدر سبعة الاف دراسة علمية يوميا في العالم.

5 -صدرت في الخمسين سنة الماضية كمية من المعلومات تفوق ما صدر في الخمسة الاف سنة الماضية .

ثم يذكر ان سرعة القراءة السائدة بين الناس هي ما بين 200 الي 300 كلمة في الدقيقة اي بحدود خمسة عشر صفحة من القطع المتوسط لكل عشر دقائق لذا فالمعدل الذي يقل عن 200 كلمة في الدقيقة يعتير معدلا بطيئا واما ما يكون فوق 300 يعتبر مقبولا لكن ما بين 700 و 800 يعتبر جيدا.

ثم يناقش العوامل التي تقلل من سرعة القراءة ومنها قراءة كل كلمة علي حدة والقراءة بصوت مرتفع والقراءة بالتحريك الخاطئ للعين وضعف التركيز

ثم ستحدث في نهاية الكتاب عن كيفية القراءة الذكية واساليبها ...الكتاب متميز جدا وانصحكم ان تقتنوه وتقرأوه كاملا ليستفيد الجميع مما يقرأ .

1 comment:

Blogger said...

eToro صفقات التداول المفتوحة في 227,585,248

حكمة الجموع المتداولون الذين يستخدمون CopyTrader™ من eToro يزيد احتمال أن يحققوا أرباحًا بنسبة 60%